صفحتنا ليست عالمية بل وطن يسكنه اشخاص رائعون.

التصنيف: مقالات مختارة | أضيف في: 20 سبتمبر, 2013

الروث والثلج

يحكى ان عصفوراً عنيداً  قرر من دون العصافير الامتناع عن الهجرة الى الجنوب في فصل الشتاء ولكن سرعان ما أصبح الطقس بارد جدا جدا ،الأمر الذي أجبره على الطيران منفردا صوب الجنوب ، وبعد فترة وجيزة من التحليق أخذ الجليد يتجمع في جناحيه
فسقط في فناء مخزن قمح … وهو على وشك أن يلفظ ، أنفاسه من شدة البرد وفي هذه الأثناء توقفت بقرة ، بجوار العصفور وأفرغت ما في جوفها على الطائر الصغير ،ظن العصفور أنها النهاية … ولكن سخونة روث البقرة أذابت الجليد من على جناحيه ، فالتقط انفاسه ومنحه الشعور بالدفء سعادة بالغة لدرجة اخذ معها يزقزق وهو في كومة الروث صوت الزقزقة هذا لفت انتباه قطة ضالة كانت في الجوار فذهبت لاستطلاع الأمر … أزاحت الروث و لدهشتها وجدت العصفور ما زال يزقزق فرحا !!! فالتهمته فورا

العبر والدروس المستقاة من القصة

أولا : ان كل من يتروث عليك ليس بالضرورة عدوا لك

ثانيا : ان كل من يزيح عنك الروث ليس بالضرورة صديقا لك

ثالثا : ان كنت سعيدا ودافئا وانت في كومة من الروث .. فاحذر المفاجآت


اترك تعليقك




ALL RIGHTS RESERVED 4 ASK.AMEED.COM